تعاون بين “الأقرع” و “حفيد أصغر وزير للداخلية فى تاريخ مصر” فؤاد سراج الدين باشا
بواسطة admin بتاريخ 30 أبريل, 2017 في 03:35 مساءً | مصنفة في أخبار عاجلة | لا تعليقات

received_10212837410667110

كتب – مصطفي هاشم :

(2 نوفمبر 1911 – 9 اغسطس 2000) سياسي ورجل دولة وينتمي في أصوله لعائلة سراج الدين وهي عائلة مصرية وفدية. وهو مؤسس حزب الوفد الجديد، من أهم أعلامها فؤاد سراج الدين ويس سراج الدين وإسماعيل سراج الدين، وما زال هناك وجود كثيف لهذه العائلة الكبيرة في كفر الجرايدة بمحافظة كفر الشيخ
تتدرج فى العديد من الوظائف .
عمل وكيلا للنائب العام ومحاميًا في الفترة من 1930 ـ 1935.
انضم للهيئة الوفدية عام 1935 والهيئة البرلمانية في عام 1936 وأصبح عضوا في الوفد المصري عام 1946 ثم سكرتيرًا عامًا للوفد عام 1949.
وزيرا للزراعة في 31 مارس سنة 1942.
وزيرا للشئون الاجتماعية ثم وزيرًا للداخلية في يوليو سنة 1942.
زعيما للمعارضة الوفدية في مجلس الشيوخ 1946.
وزيرا للمواصلات في يوليو سنة 1949 في وزارة حسين سرى الائتلافية التي مهدت لانتخابات عام 1950.
وزيرًا للداخلية في 12 يناير سنة 1950 وفى نوفمبر من نفس السنة أضيفت عليه وزارة المالية.
عاد حزب الوفد للحياة السياسية 1978 وأصبح رئيسًا له حتى 9 أغسطس 2000 حيث توفاه الله
وأنه له العديد من اعمال على مدار حياته :
وكيل للنادى الأهلى فى الأربعينيات ورئيس شرفي له مدى الحياة ورئيس لاتحاد الكورة
أصدر قوانين العمال سنة 1943 وقانون النقابات العمالية وقانون عقد العمل الفردى ـ وقانون الضمان الاجتماعى وقانون انصاف الموظفين
أصدر قانون تنظيم هيئات الشرطة
صاحب عيد الشرطة بسبب رفض الانذار البريطانى يوم 25 يناير سنة 1952.
امم البنك الأهلى الانجليزى وتحويله إلي بنك مركزى
أصدر قانون الكسب غير المشروع
نقل ارصدة من الذهب من الولايات المتحدة إلي مصر
تمويل حركة الفدائيين فى منطقة القناة بالمال والسلاح فى الفترة من 1951 الى 25 يناير سنة 1952
هو الذي اقترح وصاحب فكرة مجانية التعليم
كان ورام الوفد بإلغاء معاهدة سنة 1936 وبدء حركة الكفاح المسلح فى منطقة القناة ضد قوات الاحتلال البريطانى
فرض الضرايب التصاعدية علي كبار ملاك الأراضى الزراعية لما كان وزير للمالية سنة 1950
يستكمل الأعلامى هشام الأقرع المستشار الإعلامى بجامعة الشعوب العربية مهام عمله التى كلف بها منذ توليه منصب ممثلا للاتحاد العربي لمكافحة التزوير والتزييف من خلال اختيار مجموعة من الشخصيات العامة والإعلامية كبيرة تتمتع بشخصيتها وأهميتها فى المجتمع المدنى و الوسط الإعلامى . ولهم دوراً فى سير عملية بناء المجتمع والارتقاء به .
وأضاف الأقرع أنه أجرى حوارا مع حفيد الباشا ( محى بدراوى ) حفيد فؤاد سراج الدين باشا و المستشار السياسي لحزب الوفد ورجل الاعمال، أبرم على التعاون بينهم وكما أبدي سعادته بالتعاون المثمر الجاد في الاتحاد العربي لمكافحه التزوير والتزييف .
صرح ” بدراوى ” انه يرحب بالتعاون ا والمساهمه في بناء الوطن العربي ورقي المجتمعات العربية وما يخدم الوطن والمواطن على حد سواء وانه علي استعداد للمشاركة والتعاون في اللقاءات التي تعقد في الاتحاد العربي والمشاركة فى الاجتماعات والمناقشات فى صالح الوطن العربي
ومن المقرر أن “هشام الأقرع” يتواصل مع عددا من كبار الاعلامين والشخصيات العامه المسئوله فى المجتمع العربي وبمصر بصفة خاصة.
كما ذكر الأقرع أن مسئولية الاتحاد كبيرة وعظيمة في ظل رئيسة الاتحاد الشيخه نوال الحمود الصباح ونحن نسعى إلى المحافظة على الهوية العربية بكل ما تعنيه الكلمة وهدفنا الوصول إلى تحقيق اهداف الاتحاد

نبذة عن -

اترك تعليقا