أهمها زيادة المعاشات والمرتبات والدعم التمويني قرارات عاجلة يمكنها انقاذ “الفقراء” من “وحش الأسعار”
بواسطة admin بتاريخ 4 نوفمبر, 2016 في 01:14 صباحًا | مصنفة في إقتصاد | لا تعليقات

الديب

كتب – محمد الباز :

أكد أبوبكر الديب، الخبير الاقتصادي، أنه علي الحكومة، اتخاذ عدة خطوات لحماية محدودي الدخل، والحد من كارثة ارتفاع الأسعار عقب “تحرير صرف الجنيه”.

وطالب الديب، بزيادة الحماية الإجتماعية للفقراء، من حيث زيادة المعاشات والمرتبات، ودعم مشروع تكافل وكرامة بالتضامن الإجتماعي، وزيادة المقررات التموينية للحد من ارتفاع الأسعار، ووجود دعم نقدي للفقراء وإعانة بطالة.

وطالب بضرورة وضع خطة عاجلة للمجموعة الإقتصادية الوزارية وعدد من الجهات المعنية لضبط الأسعار، من خلال تبنى دعوة إتحاد الغرف التجارية، “والذي يضم ما يقرب من 4 ملايين عضو” ترشيد الإستيراد خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، وقصره على الإحتياجات الفعلية من السلع الأساسية، وتفعيل دور الجهات الرقابية في الدولة، مثل مباحث الأموال العامة، والتموين، وجهاز حماية المستهلك،  والأجهزة السيادية، للتحرك سريعا وضبط السوق، وكذلك تشديد الاجراءات علي سوق الصرف، ومعاقبة المحتكرين.

ورحب برفع سعر الفائدة من أجل زيادة الإقبال على الجنيه لمواجهة التضخم، قائلا إن قرار تحرير سعر الصرف يعمل علي إمتصاص البنوك جزء كبير من النقد الأجنبى وبالتالي الحد من السوق السوداء وبالتالي ينعش الاستثمارات الأجنبية، فخفض الجنيه يعطى مؤشر جيد للمستثمرين للدخول في السوق المصري وضخ رؤوس أموالهم فى السوق المصرى.

وتوقع الديب، موجة غلاء للاسعار خلال الفترة المقبلة، مطالبا الحكومة بالتحرك سريعا لتقليل أثارها السلبية.

نبذة عن -

اترك تعليقا