مقتل مدرسة مغتربة من ضحايا مسابقة الـ 30 ألف معلم بالبحيره
بواسطة admin بتاريخ 11 مارس, 2016 في 07:13 مساءً | مصنفة في حوادث وقضايا | تعليق واحد

وادث

كتب – باسل محمد :

استمراراً للكوارث اليومية التي ترتبت على اغتراب المعلمات في مسابقة الـ 30 ألف ، حيث تم تعيين مُعلمة لغة إنجليزية من أشمون منوفية في محافظة البحيرة   وقد عاد زوجها من عمله بالخارج بعد تعيينها ، واستأجر سكناً في مدينة السادات بالمنوفية أقرب مكان لمحل عملها بالبحيرة ، والتحق بعمل خاص لكي يكون قريباً منها ، وأنجبا طفلاً لم يتجاوز العام ونصف ، والمُدرسة لم تتجاوز الـ 24 عاماً ، وبعد عودتها من عملها وأثناء تجهيزها للغداء طرق عليها الباب أحد العمال الذي يسكن في نفس العمارة السكنية في الدور الأول ، وحاول اغتصابها ولكنها تصدت له وقاومته وحاولت الاستغاثة ، فقتلها وهرب ، وعاد زوجها ليجدها غارقة في دمائها وطفلها لم يتوقف عن البكاء ، فقام الزوج بإبلاغ النيابة  فتم القبض عليه حتى تم القبض على الجاني الحقيقي وهو أحد العمال الذين يسكنون في الدور الأول في نفس السكن   هكذا حال معظم المغتربات يومياً يتعرضن للتحرش ، ومحاولة الاعتداء ، هذا غير تشتيت الأسر ، والمعاناة اليومية ، وكثيراً منهن يخشين من الفضائح ، فلا تبحن بما يتعرضن له يومياً ،

 ويقول الدكتور محمد زهران – مؤسس تيار استقلال المعلمين

 قد سبق وأن تقدمت ببلاغ للنائب العام ضد رئيس الوزراء ووزير التربية والتعليم أحملهما مسئولية ما تتعرض له المغتربات من إيذاء وتحرش وقتل وفزع ورعب ، بسبب هذا التعيين ، وهو البلاغ الذي يحمل رقم : 18118 عرائض النائب العام بتاريخ اليوم السبت الموافق : 17 / 10 / 2015 ، بخصوص سوء توزيع المعلم المساعد في مسابقة الـ 30 ألف معلم مساعد ، ثم تقدمنا بمذكرة لرئيس مجلس الوزراء والتي تحمل رقم : 514 بتاريخ اليوم أيضاً فهل هناك مسئول في الدولة يخشى الله – سبحانه وتعالى – يراعيه في هؤلاء المعلمات المغتربات ويعيدهن إلى محافظاتهن الأصلية ، أم أن الإنسانية والرحمة إنعدمت من قلوب الجميع ؟ !!! .

نبذة عن -

التعليقات: تعليق واحد
قل كلمتك
  1. bestass pron قال:

    XrVK8m You can certainly see your skills in the work you write. The world hopes for more passionate writers like you who aren at afraid to say how they believe. Always follow your heart.

اترك تعليقا